دراسة جدوى مشروع حضانة أطفال

دراسة جدوى مشروع حضانة أطفال

تقوم فكرة المشروع على إنشاء حضانة تعليمية للأطفال في الإمارات العربية المتحدة حيث تعمل على رعاية الأطفال في سن مبكرة وتهتم بتعليمهم عدة مهارات تنمي قدراتهم العقلية والاجتماعية، والمهارات العاطفية واللغوية والمهارات البدنية، وتوفير مكان آمن للأطفال مع طاقم تعليمي مؤهل وأنشطة وبرامج تربوية متنوعة تلبي احتياجات الأطفال وتوفر نموذج تعليمي ثري يدعم تطور نمو الطفل في كل غرفة تعليمية.

هناك الكثير من الأشخاص ممن لديهم أطفال يحتاجون للرعاية خلال أوقات تواجدهم خارج المنزل نظرًا للظروف العمل لهذا يبحثون عن أفضل الحضانات التي توفر خدمات تعليمية ورعاية للأطفال جيدة من هنا تأتي فكرة مشروع حضانة أطفال لتسهم في رعاية الطفل وبناء أسس قوية لتطوير مهاراته العقلية والاجتماعية بصورة جيدة لذا هو مشروع مربح لراغبي الاستثمار ولكن عليك ان يكون لديك دراسة جدوى ممتازة للمشروع قبل البدء فيه.

الفئات المستهدفة:

الأسر ممن لديهم أطفال صغار حتي عمر 4 سنوات

يستهدف المشروع الفئات العمرية الآتية:

  1. الأطفال الرضع من سن 15 يوم إلى 11 شهر.
  2. أطفال الروضة من سن سنة إلى سنتين.
  3. الأطفال الأكبر سنا من سنتين إلى 3 سنوات.
  4. أطفال الروضة الثانية من 5 سنوات إلى 6 سنوات.
  5. أطفال الروضة الأولى من 4 سنوات إلى 5 سنوات.
  6. الأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة من 3 سنوات إلى 4 سنوات.

مبررات قيام المشروع:

  1. زيادة عدد الأسر العاملة في الإمارات مما زاد الطلب على خدمات الرعاية للأطفال.
  2. التعليم المبكر في مرحلة الطفولة أساسياً لتنمية الأطفال، حيث يوفر المشروع فرصًا للأطفال للتعلم واللعب والتفاعل الاجتماعي وتنمية مهارات حركية ولغوية.
  3. تعتبرالحضانات بيئة آمنة للأطفال حيث يتم الاهتمام برعايتهم وسلامتهم ويشعر الأهل بالارتياح والثقة في توفير الحماية للأطفال أثناء غيابهم.

العوامل المؤثرة على الطلب:

مؤشرات قطاع التعليم في الإمارات العربية المتحدة.

  1. أكثر من 90% من الأطفال في الفئة العمرية المناسبة في دبي مسجلون في رياض الأطفال، وهو ما يتجاوز معدلات الحضور في العديد من دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، مما يدل على وعي الوالدين بأهمية هذه السنوات كتحضير للتعليم الإلزامي.
  2. حوالي 70.3% من الأطفال الإماراتيين ملتحقون بخدمات رياض الأطفال الخاصة حيث يمكن تحسين الجودة.
  3. ما يقرب من 90% من مستخدمي الحضانة في دبي هم من غير المواطنين وأقل من 5% من الأطفال الإماراتيين الذين تتراوح أعمارهم بين 0-4 سنوات يلتحقون بالحضانات.
  4. تنامي الطلب على دور رعاية الأطفال في دولة الإمارات العربية المتحدة، بعد تزايد عدد المهنيين من الذكور والإناث في مراكز رعاية الأطفال.
  5. من المتوقع أن يشهد “سوق رعاية وتعليم الطفولة المبكرة” نموًا كبيرًا، مدفوعًا في المقام الأول بالطلب المتزايد على الفئات (5-8 سنوات، 3-5 سنوات)، بناءً على النوع، يمكن تقسيم السوق إلى (مؤسسة التعليم عن بعد، مدرسة التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة).
  6. من المتوقع أن ينمو حجم سوق التعليم بمعدل نمو سنوي مركب قدره 9.46٪ بين عامي 2023 و2028. ومن المتوقع أن يزيد حجم السوق بمقدار 5.41 مليار دولار أمريكي.
  7. من المتوقع أن يشهد قطاع التعليم المبكر والرعاية النهارية نموًا كبيرًا في سوق رعاية الأطفال خلال الفترة المتوقعة بسبب عوامل مثل التطوير المتزايد لتقنيات التعلم المتقدمة للأطفال والمبادرات الحكومية المتزايدة.
  8. من المتوقع أن تؤدي عوامل مثل العدد المتزايد للآباء الوحيدين، وارتفاع الطلب على تعليم رعاية الأطفال المبكر، والاعتماد المتزايد لتقنيات التعلم الجديدة، وزيادة مرافق الرعاية في الموقع، إلى تعزيز نمو السوق خلال الفترة المتوقعة. علاوة على ذلك، من المتوقع أن تؤدي المبادرات المتزايدة لتعزيز خدمات ومراكز رعاية الأطفال في الموقع إلى زيادة نمو السوق خلال الفترة المتوقعة.

آلية تقديم الخدمة:

احصل على دراسة جدوى مشروع حضانة أطفال وحقق أرباح عالية لمشروعك الخاص مع بيزنس سبايك أهم مكتب دراسة جدوى في السعودية تواصل معنا عبر الواتس اب.

- اطلب خدماتنا الآن

- تواصل معنا

احصل على خدماتنا الآن

تواصل معنا واطلب خدماتنا، وسيقوم فريقنا بالرد عليك سريعًا، لن يستغرق الأمر وقتًا طويلًا.